روايات من قلب الصعيد

بقلوب ملؤها المحبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا
اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة
روايات من قلب الصعيد

الشاعر والكاتب / عبد العزيز عبد الحليم عبد المطلب شاعر الصعيد عامتا ومدينة أسيوط خاصتا شاعر رواية من قلب الصعيد روايات واقعية - شخصيات تاريخية - قصة قصيرة - نوادر - احداث تاريخية - شعر العامية - المربعات - رومانسيات - ادوار صعيدية - الادب الساسي


الانحراف والحجاب

شاطر
avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 590
نقاط : 1769
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/11/2011
العمر : 28
الموقع : اسيوط

الانحراف والحجاب

مُساهمة من طرف Admin في الخميس مارس 15, 2012 9:09 pm

دابت النساء في ايامنا هذه على إن يظهرن زينتهن حتى تكون الواحدة منهن في اجمل صورة فضلا على ما فيهن من الكاسيات العاريات اللاتى يرتدين الملابس الخفيفة والفضفاضه التي قد تبدى ما بداخل المراة من تقسيمات قوامها فهن بهذ الطريقة يثرن الرجال والشباب إثناء مرورهن بالشوارع والطرقات ويثرن غرائزهن وقد يؤدى هذا إلى الانحراف لبعض الرجال والشباب وكذلك النسوة والشابات وكان أحق بتلك الزينة وهذا التبرج زوجها وهى في المنزل لان الله حلله لها وحللها له فلا تزين إلا له حتى يعجب بتا ولا ينظر لاحد سواها ومن ذلك الذي نراه جعلت الرجال في المتزوجين والشباب يزوغون بابصارهم عليهن فيرتكبون المعاصى وتثقل اكتافهم بالذنوب والوئام التي تؤدى بهم إلى ما يغضب الله إما الوزر الاكبر فعلى تلك الكاسيات العاريات والمتبرجات والادهى والامر ما يحدث في الشوارع المزدحمة ووسائل النقل العام فقد يموج بعضهم في بع بايعاذ من الشيطان مما يثير الفتنة ويعمل على ارتكاب الذنوب والاثام من هنا وضعت الاديان وعلى راسها ديننا الاسلامى الحنيف والذي نزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وهو خاتم الانبياء والمرسلين والذي حث على تخطيه كل ما يثير الفتنة من المراة فامر الاسلام بالحجاب ولقد قال النبى صلى الله عليه وسلم لابنته فاطمة ما احر النساء يا فاطمة فقالت إلا ترى رجلا ولا يراها رجل فضمها إلى دره وقال ذرية بعضها من بعض ونحن نعلم إن الحياة شعبة من بضع وسبعون شعبة من شعب الاسلام فقد قال النبى صلى الله عليه وسلم إن لم تستحى فاصنع ما شئت صدقت يا رسول الله وانأ لم انوه على تلك الكاسيات العاريات بقدر ما انوه على عن المحجبات اللاتى على ديننا الاسلامى الحنيف وكذلك من هن على غير الدين الاسلامى اتخذن من الحجاب وسيلة للتستر على ما يقمن بت من انحراف لانهن يعلمن إن اللاتى يرتدين الحجاب هن طاهرات عفيفات يخفن من الله فاتخذن المنحرفات منهن الحجاب وسيلة للتخفى في ممارسة الرزيلة فمن هؤلاء النسوة وممن يكن على شاكلتهن يشككن في طهارة من هن على حق ويخفن الله فليس فيهن من يمارس البغاء ولكن منهن من يقمن بالنشل والسرقة والنصب لانهن يعرفن إن لا احد يظن بهن سوء حتى يشك فيهن لانهم طاهرات ولا تشوبهن شائبة قد تسىء لهن لذا اتخذة الابالسة منهن الخمار وسيلة قوية لتنفيذ اغراضهن الدنيئة فان كن مسلمات سيعذبهن الله العذاب الاكبر في الدنيا والآخرة وان كن غير مسلمات فهن يسئن إلى الدين الاسلامى لان الناظر لا يؤمن إلا بما يشاهده فلا يعلمه إلا الله الم يخفض المنحرفات من النساء والمسلمات من الله بما جاء بت القرآن الكريم في سورة النور الآية 3 حيث قال الله سبحانه وتعالى " بسم الله الرحمن الرحيم " الزانى لا ينكح إلا زانية أو مشركة والزانية لا ينكحها إلا زانى أو مشرك وحرم ذلك على المؤمنين " صدق الله العظيم " فالخبيث الذي من دابة الزنا لا يرغب إلا في زنا خبيثه عرفت الزنا أو الشرك وكذلك الخبيثة التي من دابها الزنا لا يرغب في زناها إلا خبيث أو مشرك ولا يليق هذا الزنا بالمؤمنين بما فيه من فسق والتعرض للتهم فلن يتخذن النساء في ايامنا هذه من الحجاب وسيلة للانحراف وفعل المنكرات .

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 10:55 am